التباس نونيّ

  شعر: أديب كمال الدين

 

  

هذه ليست النون

هذه بداية مقدسة للنون.

هذا سطوع روحي

وحبّ جارف كالشلاّل

كاحتواءِ الهلالِ لنقطةِ النون.

هذه بداية سعيدة

لشاعرٍ مجنونٍ كما يُفترض

وامرأةٍ ذات قلب حجري تُدعى النون.

هذا خط يُعبَد

والمؤمنون يرقصون عراةً حول النقطة

وربّما حول الهلال

وربّما حول النون.

هذا منفى بهيج

وأناس متجهّمون

وبواخر تغرق

ومنشدون يصدحون

وموسيقى تهبطُ وسط رفيف الملائكة

حول تمثال شمعيّ كبير لشاعرِ النون.

هذه مدن تتشابه كالموت

ولصوص يبتهجون بسرقةِ النهار

أعني كنز النهار

ربّما هم النونيون

ربّما هم مقلّدو النون.

هذه نون بلغةٍ أخرى توحي بالرفض

في حين يوحي الهلالُ بالقبول

والنقطةُ بالمثول.

هذه قصيدة غريبة

تشبه جزيرةً تغرقُ في البحر:

بحرِ ذي النون.

هذه هي النقطة

أعني هذا هو الهلال:

هلالُ البحرِ وهلالُ السماء

هذه هي النون!

 

جميع الحقوق محفوظة

All rights reserved

 الصفحة الرئيسية